أخبار عاجلة
الرئيسية / إصدارات تضامن / تضامن: 41% نسبة التمثيل النسائي في عضوية المجالس البلدية

تضامن: 41% نسبة التمثيل النسائي في عضوية المجالس البلدية

225
النساء يحصدن 1030 مقعداً في المجالس المحلية والبلدية
37.6% نسبة التمثيل النسائي في المجالس البلدية وبعدد 447 مقعداً
583 مقعداً للنساء في المجالس المحلية وبنسبة 32% منها 240 مقعداً بالتنافس شملت 46 مقعداً للرئاسة
الأسماء المشتركة بين الجنسين أعاقت عملية تحليل النتائج من منظور النوع الإجتماعي
إظهرت نتائج الانتخابات البلدية والتي أجريت في 15 آب 2017، بأن النساء حصدن 1030 مقعداً في المجالس المحلية والمجالس البلدية وأمانة عمان الكبرى، إضافة الى 52 مقعداً في مجالس المحافظات وذلك تنافساً وتعييناً وكوتا نسائية.
وتشير جمعية معهد تضامن النساء الأردني “تضامن” الى أنه نشر في عدد الجريدة الرسمية رقم 5478 تاريخ 21/8/2017 النتائج النهائية للإنتخابات البلدية وإنتخابات مجالس المحافظات، كما نشر في نفس العدد قرارات تعيين رئيس وأعضاء مجلس أمانة عمان الكبرى، وتعيين أعضاء في مجالس المحافظات، وتعيين أعضاء إضافيين في المجالس البلدية.
الأسماء المشتركة بين الجنسين أعاقت عملية تحليل النتائج من منظور النوع الإجتماعي
وقامت “تضامن” من خلال برنامجها “عين على النساء” لمراقبة الانتخابات من منظور النوع الاجتماعي، بإجراء تحليل كامل لنتائج إنتخابات مجالس المحافظات والمجالس البلدية والمحلية، إلا أنها في ذات الوقت تؤكد على أن الأسماء المشتركة بين الجنسين شكلت عائقاً جدياً أمام دقة الأرقام التي إنتهت اليها نتيجة التحليل من منظور النوع الاجتماعي.
إضافة الى ذلك، فإن بعض الأسماء وإن كانت تدل بشكل مباشر على أنها لإناث، إلا أن الكنية المرافقة للأسماء تدل على أنها لذكور، وعلى سبيل المثال فإن إسم “كاملة” رافقه كنية “أبو رعد”، وبناءاً عليه فإن الأرقام التي نوردها في هذا البيان قد تختلف بنسبة ضئيلة جداً عن أرقام الهيئة المستقلة للإنتخاب التفصيلية والمصنفة والتي لم تصدر حتى تاريخه على الرغم من المطالبة المتكررة لتزويدنا بها، والتي تبرر تأخر صدور تحليلنا لنتائج الانتخابات من منظور النوع الاجتماعي.
وتضيف “تضامن” بأنها تتوجه بتوصية للهيئة المستقلة للإنتخاب تتضمن إعطاء رقم متسلسل لجميع الفائزين والفائزات لتسهيل عملية جمع الأعداد، كما توصي بإضافة خانة جديدة الى جانب الإسم تتضمن الجنس (ذكر أم أنثى)، وذلك تفادياً لأي إشكاليات تتعلق بالأسماء المشتركة بين الجنسين.
رئاسة البلديات خالية من التمثيل النسائي بعد ترشح 6 نساء فقط
وبينت النتائج بأن النساء المترشحات لرئاسة البلديات وعددهن 6 نساء لم يحالفهن الحظ بالفوز بأي مقعد رئاسة بلدية، علماً بأن عدد البلديات في المملكة 99 بلدية.
583 مقعداً للنساء في المجالس المحلية منها 240 مقعداً بالتنافس شملت 46 مقعداً للرئاسة
تمكنت النساء في المجالس المحلية من الحصول على 583 مقعداً منها 240 مقعداً بالتنافس و 343 مقعداً بالكوتا النسائية من مجمل مقاعد المجالس المحلية البالغة 1818 مقعداً وبنسبة بلغت 32%.
ومن بين النساء اللاتي فزن بالتنافس، تمكنت 46 سيدة من الحصول على أعلى الأصوات وبالتالي تمكن من الحصول على مقاعد الرئاسة في 46 مجلساً محلياً من بين المجالس المحلية البالغة 355 مجلساً وبنسبة وصلت الى 13%.
وبتوزيع النتائج على المحافظات، فإن محافظة إربد الأعلى في التمثيل النسائي بعدد 157 مقعداً (64 تنافس و 93 كوتا) تلاها كل من محافظة المفرق بـ 85 مقعداً (37 تنافس و 48 كوتا)، ومحافظة الكرك بـ 74 مقعداً (34 تنافس و 40 كوتا)، ومحافظة البلقاء بـ 62 مقعداً (25 تنافس و 37 كوتا)، ومحافظة العاصمة بـ 41 مقعداً (17 تنافس و 24 كوتا)، ومحافظة عجلون بـ 33 مقعداً (15 تنافس و 18 كوتا)، ومحافظة جرش بـ 31 مقعداً (13 تنافس و 18 كوتا)، ومحافظة الزرقاء بـ 31 مقعداً (9 تنافس و 22 كوتا)، ومحافظة معان بـ 19 مقعداً (5 تنافس و 14 كوتا)، ومحافظة مادبا بـ 19 مقعداً (8 تنافس و 11 كوتا)، ومحافظة الطفيلة بـ 18 مقعداً (9 تنافس و 9 كوتا)، وأخيراً محافظة العقبة بـ 13 مقعداً (4 تنافس و 9 كوتا).
هذا وتنوه “تضامن” الى أن عدداً من النساء اللاتي فزن في المجالس المحلية أصبحن أعضاء في مجالس البلديات التابعة لها، وعليه فإن هذه الأسماء مكررة ما بين المجالس المحلية والمجالس البلدية.
447 مقعداً للنساء في المجالس البلدية وبنسبة 37.6%
كما تمكنت النساء من الفوز بـ 121 مقعداً بالتنافس في المجالس البلدية و 326 مقعداً بالكوتا النسائية من مجمل مقاعد المجالس البلدية البالغة 1189 مقعداً، ليصبح العدد الإجمالي لمقاعد النساء 447 مقعداً وبنسبة 37.6% بحساب رؤساء البلديات، و بنسبة 41% بدون حساب رؤساء البلديات.
وتشير “تضامن” الى أن النساء تمكن من تعزيز وجودهن في المجالس البلدية مقارنة مع انتخابات عام 2013، حيث كانت نسبتهن بدون رؤساء اليلديات 35.9% وبإرتفاع وصل الى 5%.
وترحب “تضامن” بهذه النتيجة، التي تعتبرها نقطة هامة في مجال تعزيز وصول النساء الى مواقع صنع القرار وهي نتيجة حتمية لمشاركتهن الفاعلة في المجالس السابقة والتي أظهرن من خلالها قدرتهن على تقديم الخبرات والمعارف التي يمتلكنها لتحقيق تنمية مجتمعاتهن المحلية.
وبتوزيع نتائج المجالس البلدية على المحافظات، فإن محافظة إربد الأعلى في التمثيل النسائي بعدد 80 مقعداً (22 تنافس و 58 كوتا) تلاها كل من محافظة المفرق بـ 76 مقعداً (21 تنافس و 55 كوتا)، ومحافظة الكرك بـ 49 مقعداً (14 تنافس و 35 كوتا)، ومحافظة البلقاء بـ 44 مقعداً (17 تنافس و 27 كوتا)، ومحافظة العاصمة بـ 40 مقعداً (10 تنافس و 30 كوتا)، ومحافظة الزرقاء بـ 32 مقعداً (8 تنافس و 24 كوتا)، ومحافظة معان بـ 24 مقعداً (2 تنافس و 22 كوتا)، ومحافظة الطفيلة بـ 23 مقعداً (9 تنافس و 14 كوتا)، ومحافظة جرش بـ 22 مقعداً (6 تنافس و 16 كوتا)، ومحافظة عجلون بـ 21 مقعداً (4 تنافس و 17 كوتا)، ومحافظة مادبا بـ 18 مقعداً (5 تنافس و 13 كوتا)، وأخيراً محافظة العقبة بـ 18 مقعداً (3 تنافس و 15 كوتا).
52 امرأة في مجالس المحافظات تنافساً وتعييناً وكوتا وبنسبة 13.8%
ثلاث نساء تمكن من الفوز بالتنافس بينما فاز من المرشحين 296 شخصاً ليصبح العدد الإجمالي لمقاعد التنافس 299 مقعداً، حيث تم إستثناء 4 مقاعد وهي 3 مقاعد لمنطقة بلدية الموقر ومقعد واحد لمنطقة المجلسين المحليين (رجم الشامي الشرقي والغربي من بلدية الموقر) وهي المناطق التي سيتم إعادة الانتخابات فيها.
هذا وقد حصلت السيدات اللاتي فزن بالتنافس على أعلى الأصوات في دوائرهن الانتخابية، حيث حصلت السيدة فاطمة عمر خلف الجعافرة على 3385 صوتاً في الدائرة السابعة بمحافظة الكرك، وحصلت السيدة ثريا خلف سهو الخزام على 2610 أصوات في الدائرة السابعة بمحافظة المفرق، فيما حصلت السيدة حمده إرشيد أحمد القصيرين على 503 أصوات في الدائرة الخامسة عشرة بمحافظة المفرق. وبلغ مجموع الأصوات التي حصلت عليها النساء بالتنافس 6498 صوتاً.
وتضيف “تضامن” بأن عدد النساء الفائزات بالكوتا النسائية في مجالس المحافظات بلغ 32 سيدة، وحصلن على 5 مقاعد في محافظة العاصمة، وأربعة مقاعد لكل من محافظتي إربد والمفرق، وثلاثة مقاعد في محافظة الزرقاء، ومقعدان لكل من محافظات البلقاء والكرك ومعان ومادبا وعجلون وجرش والطفيلة والعقبة.
وهذا وقد قرر مجلس الوزراء في جلسته المنعقدة بتاريخ 20/8/2017 الموافقة على تعيين 45 شخصاً من بينهم 17 امرأة في مجالس المحافظات سنداً لأحكام المادة (6/د) من قانون اللامركزية رقم (49) لعام 2015، حيث تم تعيين 8 أشخاص في محافظة العاصمة (5 ذكور و 3 إناث)، و 6 أشخاص في محافظة إربد (4 ذكور و 2 إناث)، و 3 أشخاص في محافظة البلقاء (2 ذكور وإنثى واحدة)، و 3 أشخاص في محافظات الكرك وعجلون وجرش (2 ذكور وإنثى واحدة)، و 2 أشخاص في محافظات معان والطفيلة ومادبا والعقبة (1 ذدر و 1 أنثى)، و 5 أشخاص في كل من محافظتي الزرقاء والمفرق (3 ذكور و 2 إناث).
هذا وقد أظهرت النتائج بأن النساء حصلن على 52 مقعداً من أصل 376 مقعداً في مجالس المحافظات وبنسبة وصلت الى 13.8%. حيث كانت نسبة النساء اللاتي حصلن على المقاعد بالإنتخاب (تنافس وكوتا) 10.7%، فيما وصلت نسبة النساء من بين الأعضاء المعينيين الى 37.7% (17 مقعداً من بين 45 مقعداً).
النساء مثلن 22% من المترشحين لعضوية مجالس البلدية، و 1% لرئاسة البلدية، و 9% لمجالس المحافظات
وقد تسلمت الهيئة المستقلة للانتخاب حسبما أعلنت على موقعها الالكتروني “(6950) طلب ترشح منهم ( 153) طلب ترشح لمجلس أمانة عمان مقسمين الى ( 140) ذكور و(13) اناث، ولعضوية مجالس المحافظات (1314) طلب، منهم (1195) ذكور و(119) اناث بينما تقدم لرئاسة البلدية (617) مرشحا منهم (611) ذكور و( 6) اناث ، و( 4866) أعضاء مجالس بلدية أو محلية منهم ( 3772) ذكور و( 1094) اناث”.
وتجد “تضامن” بأن المترشحات مثلن 22% من المترشحين لعضوية المجالس البلدية، و 1% لرئاسة البلدية، و 9% لمجالس المحافظات.
منير إدعيبس – المدير التنفيذي
جمعية معهد تضامن النساء الأردني
28/8/2017